[التغذية]: رمضان والحمل، رأي خبيرة التغدية

يمكن للمرأة الحامل الصيام خلال شهر رمضان، طالما لديها القدرة الكافية للقيام بذلك، وبالطبع بعد استشارة طبيب أو أخصائي.

يمكن للمرأة الحامل التي لديها حالة صحية جيدة، أن تصوم خلال الشهر الكريم. لكن اتباع نظام غذائي متوازن يلعب دوراً حاسماً في الحفاظ على قوة المرأة خلال الصيام وضمان صحتها  بشكل جيد على المدى القصير والمتوسط والطويل، وكذلك في نمو سليم لجنينها. ولهذا السبب يجب على المرأة الحامل أن تتبع بعض القواعد الأساسية، بالنسبة للمرأة الحامل وكذلك المرأة التي ترضع طفلها، والتي يجب عليها بدورها أن تأكل جيدًا وأن توفر الاحتياجات الغذائية اللازمة:

  • السوائل : تعتبر السوائل مهمة للغاية بالنسبة للنساء الحوامل ويجب أن تكون بكميات كبيرة بين الفطور والسحور، خاصة المياه: كوب من الماء كل ساعة والعصائر الطبيعية والحليب والشاي الخفيف يعوض ما فقده الجسم كمواد مغذية أثناء الصيام، لأنه يساعد على تنظيم حركة الأمعاء، ومنع الإمساك وتقليل خطر الإصابة بالتهابات المسالك البولية.
  • يجب أن يتم كسر الصيام تدريجياً، بدءًا بشرب الحليب والتمر ذي القيمة الغذائية المهمة، وذلك بفضل قدرتها على تنشيط السكريات الطبيعية والألياف والبروتينات والفيتامينات والمعادن.
  • لا تأكلي وجبة فطور ثقيلة لتجنب الشعور بالامتلاء وعسر الهضم. بدلاً من ذلك، من الضروري تقسيم الوجبات بين الفطور والسحور على 4 أو 5 وجبات: كل ساعتين وجبة.
  • فضلي الحساء بالحبوب الكاملة مثل القمح والشعير والشوفان … أو الحساء بالخضار.
  • السلطات في الفطور و السحور، لغنائها بالألياف الغذائية وفضائلها المختلفة للجسم.
  • أخري قدر الإمكان، وتناولي الأطعمة الغنية بحبوب الحبوب الكاملة ذات القدرة الغذائية العالية مما يسمح بتحمل القدرة على الصيام وكذلك الأطعمة الغنية بالبروتين: الحليب والجبن والبيض والأسماك والديك الرومي والأطعمة الغنية بالكربوهيدرات: الفواكه والخضروات.
  • تجنبي خلال السحور تناول مشروبات منبهة: القهوة أو الشاي، والتي يمكن أن تسبب سلس البول أو الجفاف في الجسم.
  • تجنبي أو قللي من استهلاك الأطعمة السكرية وأيضًا التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون: الشباكية والمسمن والبريوات (خاصة المقلية) ؛ الأطعمة الحمضية أو الحارة أو المتبلة (التوابل)، لأنها تزيد من إفراز الحموضة في المعدة والتي يمكن أن تسبب انتفاخ البطن أو الانزعاج الهضمي.

دكتورة هبة بلمودن: أخصائية تغذية – متخصصة في التغذية الدقيقة