fbpx

شنو باغي يقول لك رضيعك أثناء البكاء؟

للرضيع احتياجات عديدة، ونظرا لعدم قدرته على التعبير فإنه يلجأ إلى البكاء للتعبير عن احتياجاته. في هذا المقال نقدم لك بعض أسباب بكاء الرضع، كيف تستطيعين التمييز بينها.

  • بكاء الجوع

يعتبر الجوع أكثر الأسباب التي تدفع الرضع للبكاء، ويصدر فيه الرضيع أصوات بكاء عالية، بإيقاع منتظم، تكون على نغمة “نيييه.. نيييه”. ويأتي هذا الصوت من اصطدام لسانه بسقف فمه، مع قيامه ببعض الحركات التي تشير إلى حاجته للأكل، كمص الإصبع أو تحريك اليدين بعنف تجاه الفم.

  • انعدام الشعور بالراحة

يلجأ الرضيع للبكاء حين لا يشعر بالراحة، كأن يشعر بالبرد الشديد أو بالحرارة المرتفعة، أو تتسخ حفاظاته، أو تكون ملابسه ضيقة جدا، أو أي وضع غير مريح. وعادة ما يصدر الطفل بكاء متقطعا على نغمة “هييييه.. هييييه”، مع تحريك قدميه ويديه كثيرًا. وقد يبدأ البكاء هادئا رتيبا ثم يزيد حدة.

  • بكاء التعب

يعبر الطفل عن تعبه بالبكاء، وعادة ما يكون صراخه عاليا مع حركة شديدة، كما يتثاءب ويفرك عينيه، قد يرافق بكاء الطفل أنين وتحديق في الفراغ بلا هدف، يتقطع بكاؤه أحيانا وقد يكون بنغمة “واه .. واه”.

  • بكاء المرض

إذا كان بكاء طفلك تتخلله فترات صمت مريبة مع تكرار نوبات البكاء، مرفقا بأعراض كارتفاع درجة حرارته أو سيلان أنفه أو تغيّر لون ورائحة برازه، فإذا لم تجدي كل أساليب تهدئته نفعا، فعليك باستشارة الطبيب.

  • بكاء المغص

إذا كان الطفل يبكي مع إطلاق أصوات حادة ومرتفعة على نغمة “إيييير.. إييييغ”، مصحوباً بحركة سريعة لقدمه وفركها ورفعها لفوق. وإذا كان بكاؤه بعد الأكل، وترافق ذلك مع التواءات وانتفاخ بطنه، فغالبا أن الأمر يرجع لإصابة رضيعك بالمغص.