fbpx

كل ما يجب معرفته حول الحبل السري لطفلك

الحبل السري هو حبل يتكون خلال الأسبوع الخامس من الحمل، يتراوح طوله  بين 35 و55 سنتمترا، ويتكون من وريد ينقل الغذاء واللأكسيجين وشريانين ينقلان الفضلات والدم إلى المشيمة. ويربط الحبل السري بين رحم الأم، وبالضبط المشيمة، وسرة الجنين، والذي سرعان ما  يقوم الطاقم الطبي بقطعه بعد الولادة، ولا يشعر الطفل بأي ألم، لأن الحبل لا يحتوي على أعصاب. إليك معلومات حول الحبل السري وكيفية التعامل معه:

الحبل السري أثناء الحمل

  • ينقل الحبل السري الأوكسيجين والاحتياجات والمواد الغذائية الضرورية للطفل، طيلة فترة الحمل.
  • يعمل الحبل السري على نقل فضلات الجنين إلى المشيمة.
  • يعد التفاف الحبل السري حول الجنين، بسبب حركته الزائدة، من بين الأمور المحتمل وقوعها، لكنها نادرة الحدوث ولا تستدعي القلق.
  • في حالة الحمل بأكثر بتوأم، أو طول الحبل السري أكثر من المعتاد، فإنه من الممكن أن يتم انعقاد الحبل أثناء حركة الجنين، مما قد يؤثر على وصول الغذاء له بشكل جيد، في حالة زاد عدد العقد.
  • لا يجب أن يكون الحبل السري أقصر من المعتاد، لأن ذلك قد يؤثر على حركة الجنين أو قد يتسبب ببعض المشاكل.
  • قد يؤثر النظام الغذائي الغير السليم على سلامة الحبل السري، لذا حافظي على نظام غذائي جيد.

الحبل السري بعد الولادة

  • ينصح بتأخير قطع الحبل السري ولو لفترة وجيزة تمتد لدقيقتين على الأقل، إذا كان بالإمكان، لما لذلك من انعكاسات إيجابية على صحة الطفل.
  • يحتاج طفلك لأسبوعين تقريبا من أجل التخلص من الحبل السري، وإن استغرق ذلك شهرا أو أكثر فعليك بمراجعة الطبيب.
  • اعتني بنظافة منطقة الحبل السري لطفلك بعد قطعه، عبر تنظيفه بالقطن ومحلول يصفه لك طبيبك، لتسهيل وقوع بقاياه.
  • إذا لاحظت أي مؤشر على التهاب سرة طفلك، كاحمرار أو تورم، فقومي بمراجعة الطبيب.
  • أثناء وضعك لحفاظة طفلك، احرصي على بقاء منطقة الحبل السري خارج الحفاظة، لتفادي تلوثها أو تكاثر البكتيريا بتلك المنطقة.