fbpx

كيف أدرب طفلي على استعمال الجلاس والتخلص من الحفاضات؟

عند بلوغ طفلك سناً معيناً يصبح من الضروري الاستغناء عن الحفاظات وتدريبه على استعمال النونية (الجلاس)، وقد يبدو الأمر صعبا بالنسبة للكثير من الأمهات نظرا لصغر سن أطفالهن وعدم قدرتهم على التعبير عن حاجياتهم البيولوجية أو السيطرة عليها. لكن، قد ينجح الأمر عند توفر بعض الشروط، تعرفي عليها:

  • قبل كل التدريبات، يجب أن تتأكدي من أن طفلك أصبح مستعدا وقادرا على استعمال النونية، من خلال ملاحظة بعض المؤشرات التي تبرهن على ذلك. كأن يصبح واعيا بحاجته إلى الدخول إلى الحمام، أو أن يخبرك مسبقا برغبته في التبول، وكذا حين يخبرك بأن حفاظته قد أصبحت متسخة، فالأطفال ينزعجون من اتساخ حفاظاتهم.

  • اقتني لطفلك نونية توحي بأنها ملك له، من خلال اختيار ألوان ورسوم جذابة، أو تركه يختارها بنفسه.

  • دعيه يستأنس باستعمال النونية، كأن تداعبيه وتغني له أثناء جلوسه فوقها، أو أن تحضري له ألعابا.

  • إن الأطفال يحبون التقليد، فإن كان لك صغار آخرين فحاولي أن تجعليهم يستعملون النونية أمامه، فأن ذلك سيحفزه على تقليدهم وإتمام العملية بنجاح.

  • شجعيه على الجلوس فوق النونية من حين إلى آخر حتى يعتاد على فعل ذلك.

  • تأكدي من أن النونية مريحة.

–  قد يحتاج طفلك إلى التبول أو التبرز بعد وجبة من الوجبات، فاخلعي سرواله وحفاظته وشجعيه على فعل ذلك في النونية.

  • كافئيه إن قام بالتبول أو التبرز في النونية.

  • رافقيه طوال فترة جلوسه على النونية وراقبيه خشية أن يقع أو أن يفقد توازنه أثناء ذلك.

  • لا توبخي طفلك ولا تعاقبيه إذا لم ينجح في استعمال النونية، ولا تجبريه على فعل ذلك.

  • قد يتبول طفلك على نفسه أو في الفراش خلال فترة تدريبه على النونية، فلا تنزعجي وقومي بالتحدث إليه فقد يفهم قصدك.

  • من باب الاحتياط، لا تنزعي حفاظته أثناء الليل.