fbpx

كيف أساعد طفلي على الحبو؟ إرشادات ونصائح هامة

يختلف سن الحبو لدى الصغار من طفل إلى آخر، فمنهم من يبدأ بالحبو في سن الستة أشهر، ومنهم من لا يحاول ذلك حتى بلوغه الشهر التاسع، وهذا المقال مخصص لمن لاحظت عدم قيام طفلها بأي محاولة للحبو أو الزحف في شهريه السادس والسابع:

فهل تأخر الحبو يستدعي القلق؟ وكيف أحفز طفلي وأساعده على الحبو؟ هذا ما سنتطرق إليه في هذا المقال.

هل يستدعي تأخر الحبو لدى طفلي القلق؟

عموما عدم حبو طفلك قبل سن السنة أمر لا يستدعي القلق، وقد يدخل في ذلك عدة أسباب وعوامل، لكن إن لم يقم بذلك بعد مرور سنة على ولادته، فقد يكون من الضروري استشارة الطبيب.

كيف أساعد طفلي على الحبو؟

  • حفزيه على الحبو من خلال وضع أغراض ذات ألوان ملفتة أو ألعابه المفضلة على مسافة بعيدة بعض الشيء منه، قد يشكل ذلك دافعا بالنسبة إليه من خلال محاولة الوصول إلى اللعب، وإذا لم يعرف كيف يصل إليها، فارشديه إلى ذلك من خلال الحبو أمامه.
  • يقلد الأطفال عادة الحركات التي يقوم بها أقرباءهم، لذا قومي بالحبو أمام طفلك، فهذا سيحفزه على تقليدك وبالتالي، يسهل عليه تعلم الحبو.
  • ضعي طفلك على بطنه، وابتعدي عنه قليلا وناديه ودعيه يحاول الوصول إليك، لكن لا تغفلي عنه أثناء وضعه على بطنه، لأن عدم قدرته على النهوض قد تتسبب في اختناقه.
  • ساعديه من خلال وضعه على بطنه ودعيه يلعب في تلك الوضعية تحت مراقبتك، إذ ستحثه على محاولة تحريك  جسده، ومن ثم سيحاول الزحف ثم الحبو.

نصائح

  • تأكدي من أن المكان الذي يحبو فيه طفلك هو مكان نظيف وآمن، بعيد عن أي مصدر للأذى كالدرج أو أدوات حادة والساخنة.
  • دعي طفلك يرتدي سروالا مدعما من منطقة الركبتين، لأن ذلك سيساعد على حمايته من الاحتكاك بالأرضية مما قد يسبب له احمرارا وألما في الجلد.
  • عند وضع الطفل على بطنه من الضروري ألا يغيب عن نظرك حتى لا يصاب بأي أذى كالاختناق.