fbpx

هل الشاشات تسبب مشاكل للأطفال؟

“إعطاء هاتف ذكي لطفل يعادل  إعطائه غراماً من الكوكايين. تقول معالجة.

هذا الجيل، ومنذ مراحله الأولى، ينجذب نحو  الأجهزة والشاشات الإلكترونية. هل من بينكن، من لم يطلب منها طفلها اللعب بهاتفها الذكي؟ بعض الأمهات يستسلمن لأطفالهن بسهولة. ولكن هل هذا يمكن أن يكون بدون عواقب سلبية على الصحة النفسية ورفاهة الطفل؟

أجرى باحثون من “معاهد الصحة الوطنية الأمريكية” دراسة حول الأطفال الذين يستخدمون الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية ، سموا هذه الدراسة ABCD Adolescent Brain Cognitive Development)).

تتضمن هذه الدراسة أكثر من 11000 طفلاً تتراوح أعمارهم بين 9 و 10 سنوات، وينتشرون في 21 موقعًا في الولايات المتحدة الأميركية. وقدمت مديرة هذه الدراسة، جايا داولينج، نتائج الدراسة في دجنبر الماضي خلال برنامج “60 دقيقة” للقناة الأمريكية CBS.

الاستنتاجان الرئيسيان للمعطيات الأولية لهذه الدراسة هما:

– وفقا للتصوير بالرنين المغناطيسي ،قد لوحظ  اختلافات كبيرة في أدمغة بعض الأطفال الذين أفادوا باستخدامهم الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وألعاب الفيديو لأكثر من سبع ساعات في اليوم.

– في حين أن الأطفال الذين أبلغوا عن قضائهم أكثر من ساعتين في اليوم أمام الشاشة، كان لديهم درجات أقل في اختبارات التفكير واللغة.

 

وقت الشاشة

أظهرت تحاليل الدماغ أن الأطفال الذين يقضون وقتًا طويلاً أمام الشاشة يعانون من ترقق قشرة الدماغ “الكورتيكس”. هذه الطبقة الخارجية من الدماغ تعالج أنواعًا مختلفة من المعلومات القادمة من الحواس.

“من المعتقد بشكل عام أن تكون عملية نضوج، لذا فإن ما كنا نتوقع رؤيته لاحقًا يقع في وقت مبكر قليلاً. تقول جايا داولينج.

كما قال الطبيب النفسي سيرج تيسيرون، إنه من الضروري “تأطير الشاشات ومرافقتها في أي عمر، لتعلم استخدامها… “. كما سن قاعدةً تدعى  3-6-9-12.

تعطي هذه القاعدة بعض النصائح البسيطة للأمهات و الآباء فيما يتعلق باستخدام الشاشات عند الأطفال:

  • لا شاشات قبل 3 سنوات:

    ” كل وقت يقضيه الطفل أمام شاشة قبل 3 سنوات، يبعده عن التعلم الأساسي “.
  • لا ألعاب فيديو قبل 6 سنوات:

    ضعي قواعد واضحة llشاشات، واحترمي الأعمار المشار إليها على برامج اللعب. وبالنسبة للأجهزة اللوحية والتلفزيون والكمبيوتر، تكون دائمًا في غرفة المعيشة أو الصالون وليس في غرفة نومه.
     
  • لا إنترنت دون مراقبة قبل 9 سنوات:

    ضعي قواعد واضحة على زمن شاشات أي الوقت الذي يقضيه طفلك أمام شاشةٍ ما، وتحدثي معه حول ما يراه ويفعله. الجهاز اللوحي (الطابليت) والتلفزيون والكمبيوتر، تكون دائما في غرفة المعيشة أو الصالون وليس في غرفة نومه. قومي بإعداد التحكم في ألعاب الفيديو و الألعاب الإلكترونية. تحدثي معه عن الحق في الخصوصية، والحق في الصورة، والمبادئ الثلاثة للإنترنت:

1) كل ما نضعه على الأنترنت يمكن أن يقع في المجال العام، ويراه الكل؛

2) كل ما يضعه على الأنترنت سيظل عليها إلى الأبد.

3) لا تصدق كل شيء تجده على الأنترنت.

  • لا مواقع اجتماعية قبل 12 عامًا:حددي مع طفلك السن الذي يسمح له فيه أن يمتلك أول هاتف محمول. طفلك لديه الحق في الإنترنت، ولكن يجب عليك أن تقرري ما إذا كان ذلك سيكون بمفرده أو مصحوبًا، وكذلك الوقت الذي سيقضيه على الأنترنت. تحدثي معه عما يراه ويفعله على الشبكة، وكذلك عن الحق في الخصوصية ، والحق في الصورة، والمبادئ الثلاثة للإنترنت المذكورة مسبقاً.

 

 

One thought on “هل الشاشات تسبب مشاكل للأطفال؟

Comments are closed.