fbpx

هل ترضعين طفلك الحليب الصناعي؟ إليك هذه النصائح الهامة

لا يختلف اثنان على أن حليب الأم يعد الغذاء المثالي لمولودها مقارنة مع الحليب الصناعي، إلا أنه في بعض الأحيان، يكون من الصعب على الأم أن  ترضع طفلها بشكل طبيعي لأسباب عديدة، مما يجعلها تلتجئ إلى استعمال الحليب الصناعي، فما هي هذه الأسباب؟ ومي هي أبرز النصائح للأم التي ترضع طفلها حليبا صناعيا؟

أسباب اللجوء إلى الحليب الصناعي:

  • ضعف إدرار الحليب الطبيعي.
  • وجود مشاكل صحية لدى الأم يتبين من خلالها أنه من غير الممكن إرضاع الطفل رضاعة طبيعية، ويتم اكتشاف ذلك من طرف الطبيب.

الحليب الصناعي

أبرز النصائح

  • استشيري الطبيب حول نوع الحليب الذي سيناسب طفلك.
  • لا تحتفظي بحليب الطفل في الزجاجة لأكثر من ساعة.
  • لا تلمسي مسحوق الحليب بيدك أثناء التحضير .وان استعصى عليك استخراج الملعقة البلاستيكية الموجودة في العلبة فاستعيني بملعقة أخرى معقمة.
  • لا تدعي مسحوق الحليب معرضا للهواء، واقفلي العلبة فور أخذ الكمية التي يحتاجها طفلك.
  • لا تقومي بإعداد كمية كبيرة من الحليب حتى لا تضطري إلى رميه، بل جهزي الكمية التي ستكفي لإرضاع طفلك فقط.
  • حاولي إفراغ حلمة زجاجة الحليب من الهواء قبل إرضاع طفلك لتفادي إصابته بالغازات.
  • تجنبي قياس حرارة الحليب عبر شفطه من الزجاجة بفمك، بل حاولي وضع قطرات على ظهر يدك من أجل التأكد من أن حرارتها معتدلة، دون أن تلمس الحلمة يدك..
  • لا تلمسي حلمة الزجاجة بيدك ولا تدعي أي شخص يلمسها، واجعلي زجاجة الرضاعة خاصة بطفلك فقط.
  • قومي بتعقيم زجاجة طفلك قبل استعمالها بفرشاة أو اسفنجة خاصة بهذا الغرض.
  • انتبهي لكمية الحليب المتدفقة من الزجاجة ولوضعية طفلك أثناء الرضاعة لتفادي اختناقه.
  • لا تدعي زجاجة طفلك معرضة للشمس أو الحرارة.

    لطرح اسئلتكم، المرجو ترك تعليق على منشور المقال على صفحتنا على فيسبوك