fbpx

5 أسرار لطفل أكثر ذكاءً

ألا نحب أن يكون أطفالنا سعداء وبصحةٍ جيدة؟ بلى، ونحب كذلك أن يكونوا أذكياء. هل الأمر مختلف عندك؟ طبعاً لا! في هذا المقال، 5 أسرار لطفل أكثر ذكاءً.

تظهر الأبحاث المتزايدة في التطور المبكر للدماغ أن هناك بعض الأشياء الأساسية التي يمكنك القيام بها الآن لبدء تربية طفل لديه فضول للتعرف على العالم حوله ومستعد للتعلم. أنشطة التعليم المبكر التي نتحدث عنها بسيطة ― وبدون الهواتف الذكية والطابليت والتلفاز، التي تعطل ذكاء الأطفال! في هذا المقال سنتحدث عن “التوصيات الخمس للتعليم المبكر” في أنشطتك اليومية منذ الولادة.

1. اقرأوا معًا كنشاط يومي

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بهذا لبناء مهارات اللغة ومحو الأمية والمهارات الاجتماعية والعاطفية. ليس صغر صن طفلك مانعاً لأن تبدأي القراءة معه. تشير الأبحاث إلى أن القراءة لطفلك تعزز النشاط في أجزاء من الدماغ، وتشكل اللبنات الأساسية للغة ومهارات القراءة والكتابة والخيال.

2. اللعب والتحدث والغناء والعناق كثيرًا وطوال اليوم

تشجع الأكاديمية الآباء على استخدام اللعب للمساعدة في صحة أطفالهم ونموهم، وذلك بدءًا من الولادة.

تحدثي معه عن الأشياء التي يراها حوله، في المنزل، في الشارع، في الحديقة…

3. قومي بوضع روتينات للوجبات واللعب والنوم

يساعد هذا الأطفال على فهم الروتين، وسيعرف وحده ماذا يجب عليه أن يفعله بعد قليل، دون أن تتكلمي.

على سبيل المثال:

  • تلاوة دعاء النوم، أو قراءة قصة هي طريقة رائعة لتنظيم روتين طفلك الليلي.
  • اطلبي منه وضع صحنه الخاص فوق الطاولة، سيفهم أنه حان وقت الأكل.

4. كافئي النجاحات اليومية

قبلي طفلك وهو يفعل شيئًا جيدًا وامدحيه على ذلك! إن المديح للطفل مكافأة قوية جدًا. كمشاركة ألعابه مع الآخرين أو مساعدتك في شيء.

5. تطوير علاقات جيدة مع طفلك، مبنية على الإحترام

يساعد إظهار العلاقة الودية بين الوالدين من جهة وبينهم و بين والطفل من جهة أخرى، في الحماية من الآثار الدائمة لتجارب الطفولة، كمشاهدته لمواقف مؤلمة (صراع بين الأبوين أو بين الإخوة الأكبر منه سناً…)، التي يمكن أن تقلل من فرصه في الأداء الجيد في المدرسة.

يجب أن يحس طفلك أنه جاء نتيجة للحب بين أبويه وليس فقط نتيجة لزواجهما.

لا تنسي عزيزتي، أنك أنت أفضل معلمة لطفلك. أنت من يحتاجه طفلك للبدء في الطريق نحو الاستعداد للنجاح، في المدرسة وفي حياته الاجتماعية وفي حياته بصفة عامة. أنت سر نجاح ابنائك.

مقال مرتبط: تأثير الآباء على مستقبل الأبناء